مدة القراءة: < 1 دقيقة | صور, وسائط متعددة

أهالي جرابلس يعلنون ولائهم لـ داعش


فبراير 24, 2014

مبايعة: قام أهالي قرية جرابلس بمبايعة الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) يوم السبت، وذلك خلال اجتماع لاعضاء داعش مع أهالي قرية جرابلس شمال شرق حلب والواقعة على الحدود التركية.

“نبايع الدولة الإسلامية على السمع والطاعة،” قال جميع الحضور من أهالي جرابلس بصوت عالي مرددين ما يقوله أحد قادة داعش، والمعروف لداعش علاقاتها الوثيقة بتنظيم القاعدة المصنف كتنظيم إرهابي.

هذا الإعلان جاء بعد أن استعادت داعش سيطرتها على جرابلس في منتصف كانون الثاني حيث قام حينها الثوار بدخولها لساعات، وردت داعش بعدة إعدامات ميدانية في القرية، بحسب ما نقلت صحيفة عكس السير.

من جهته، إعلام النظام لم يذكر أي شي عن هذه الحادثة، لكنه أوضح عن طريق جريدة الوطن الموالية له، بأن وحدات من قوات الأسد قضوا على “عصابات إرهابية” في محيط سجن حلب المركزي الذي سيطر عليه ثوار وكتائب مقاتلة الشهر الماضي.

وتغرق داعش بمجموعة غير منتهية من المعارك في شمال سوريا ضد جبهة النصرة، الجبهة الاسلامية، جيش المجاهدين، جبهة ثوار سوريا. و فجر احد منتسبي داعش نفسه مسببا مقتل 13 مدني عند استهدافه مشفى اطمه قريب الحدود السورية – التركية، ويأتي ذلك بعد ثلاثة ايام من تفجير انتحاري نفسه عند معبر باب السلامة في حلب.

قال قائد داعش في إجتماع المبايعة ضاحكاً مهنئاً الحضور بانضمامهم لداعش.”انتوا بقيتوا ارهابيين،”

حقوق نشر الفيديو لـ تحرير سوري.

للمزيد من سوريا على طول، تابعونا على فيسبوك و تويتر.

آخر التقارير…