مدة القراءة: 3 دقائق | إدلب, مقابلات

إعلامي من كفرنبل: نطالب بخروج الفصائل المسلحة من المنطقة مباشرة


مايو 26, 2016

في 22أيار، وبعيداً عن القضاء، نفذت جبهة النصرة حكم الإعدام بشاب في مدينة كفرنبل في ريف إدلب الجنوبي بعد اعتقاله بتهمة “سب الرسول ﷺ “. وبعد ثلاثة أيام من تنفيذ الإعدام ما يزال أهالي كفرنبل وسراقب المجاورة يتظاهرون احتجاجاً على هذا الحادث الأخير في سلسلة عمليات القتل والاعتقال التي تمارسها المجموعات المحلية المسلحة.

“المطلب الأول والأخير (للمتظاهرين) هو منع الاعتقالات التعسفية، والتدخل بشكل مباشر بالإدارة المدنية، وخروج الفصائل من المنطقة”، وفق ما قال الناشط الإعلامي عبيدة العمر لمراسلة سوريا على طول نسرين الناصر.

وغالبا ما يمتد الصراع على السلطة في هذه المدينة الصغيرة الخاضعة لسيطرة الثوار، بين الفصائل المسلحة فيها (جبهة النصرة والفرقة الشمالية التابعة للجيش السوري الحر وأحرار الشام) إلى الساحات العامة.  

وفي يوم الإثنين، تظاهرت مجموعة من النساء في كفرنبل إثر اعتقال جبهة النصرة لعضو في المجلس المحلي عن طريق المحكمة الشرعية. وزعمت النساء أن الاعتقال جاء بسبب خلافات شخصية وليس قضايا قانونية و مشروعة، وهذا مثال آخر لسوء استخدام الفصائل المسلحة للسلطة. 

ويسود التوتر من كفرنبل إلى مدينة إدلب، بين الأهالي والميليشيات المسلحة في المحافظة، وهو ليس بجديد؛ ففي محافظة إدلب تحديداً، دائماً ما يعرب المدنيين عن مخاوفهم من خلال المظاهرات ضد الفكر الجهادي السلفي لجبهة النصرة ووجود المقاتلين الأجانب الكبير.

مظاهرات يوم الأحد في كفرنبل تنتقد مجلس الشورى المحلي. حقوق نشر الصورة لـ عبيدة العمر

وأكد موسى الخالد، التابع للفرقة 13 في كفرنبل، لسوريا على طول، أن “لا أحد يستطيع أن يكون خارج بوتقة الجماهير ومطالبه. وهذه مطالب محقة”.

وأشار إلى أن “المظاهرات هي مطلب الشعب والصوت الذي يلبي رغباتهم ومطالبهم وهي الحالة الوحيدة للأسف بهذه المرحلة”.

* الناشط الإعلامي عبيدة العمر من كفرنبل

مامطالبكم من الفصائل بشكل عام؟

المطلب الأول والأخير هو منع الاعتقالات التعسفية، والتدخل بشكل مباشر بالإدارة المدنية، وخروج الفصائل من المنطقة.

هل ستستمرون بالمظاهرات إلى أن يتم تنفيذ جميع مطالبكم؟

نعم مستمرون حتى تلبية جميع متطلباتنا، ومطالبنا لا تنقسم، واليوم خرجت مظاهرة نسائية تدعو لخروج المعتقلين، وأيضا توجه أهالي معرة النعمان إلى كفر نبل للتظاهر معها ضد الفصائل.

طالبتم بخروج جميع الفصائل من البلدات أم فصائل معينة؟

في سراقب جميع المقرات خارج البلدة، وبالنسبة لكفر نبل نطالب جميع الفصائل المسلحة بالخروج، وبالأخص الفصائل المعنية بالموضوع والتي قامت بالاعتقالات.

** موسى الخالد التابع للفرقة 13 في كفرنبل

ما رأيك بالمظاهرات المستمرة في كفرنبل؟

المظاهرات هي مطلب الشعب، والصوت الذي يلبي رغباتهم ومطالبهم، وهي الحالة الوحيدة للأسف بهذه المرحلة، ونحن كفرقة  13 أو أي فصيل هو من الشعب وهو من خرج لأجل الشعب ولهذا ليست المظاهرات حكرا على فصيل.

وفي الحقيقة لا وجود لفصائل الجيش الحر في أماكن تواجد المظاهرات ولاتتدخل بشؤونهم، بالعكس ندعم المؤسسات المدنية والخدمية دون التدخل بشؤون الشعب، ولا أحد يستطيع أن يكون خارج بوتقة الجماهير ومطالبه وهذه مطالب محقة.

وأي انتهاك يقوم فيه أي فصيل دون محاكمات عادلة ومكشوفة هو تحقيق لمصالح فصائلية، وأي قرار يطبق دون أن تحترم فيه إنسانية الإنسان مرفوض مهما كان السبب.

 

ترجمة: فاطمة عاشور

 

آخر التقارير…