مدة القراءة: < 1 دقيقة | صور, وسائط متعددة

إنشقاقات عن دولة العراق والشام


سبتمبر 4, 2013

انشقاق: قامت كتيبة مهاجرين القوقاز في الشام الموجودة في ريف حلب والتابعة لدولة العراق والشام يوم الثلاثاء بالإنشقاق عن هذه الدولة بسبب المنهج التكفيري الساري بين صفوف القادة في دولة العراق والشام. الجماعة الجهادية المثيرة للجدل التي هي جزء من تنظيم القاعدة والتي عملت جنباً إلى جنب مع الفصائل المعارضة في عدة مواقف، تغير موقفها حول “الأفكار التكفيرية” لقادة دولة العراق والشام.

عبّر قائد الكتيبة عن عدم التفهم والعصبية، اختلاق المشاكل الغير مبررة مع الفصائل الأخرى، والتقلبات السياسية التي تؤدي إلى عدم فهم الأيدولوجية الحقيقية للجهاد.

“نحن مستقلين، وإنشقينا عن دولة العراق والشام، ولسنا تابعين لجبهة النصرة،” قال سيف الله الشيشاني قائد كتيبة مهاجرين القوقاز مؤكداً إنشقاقه وكتبيته وانهم سيقوموا بالقتال بشكل مستقل. الجدير بالذكر أن السيطرة على مطار منغ العسكري في الشهر الماضي نجحت بالهجمات الانتحارية التي قام بها القوقازيين.

الكتيبة التي تتميز بأن لا أحد من أعضائها سوري الجنسية, كما هو واضح من اسم الكتيبة, حيث يأتي أعضائها من البلاد الواقعة جنوب روسيا، حيث تُعرف هذه المناطق بالتمرد منذ عقود.

مسؤول في الأمن الروسي يدعى أليكساندر بورتنيكوف قال أن مائتي مقاتل متمرد من الإتحاد الفيدرالي يقاتلون جنباً الى جنب مع “الارهابيين” في سوريا.

دولة العراق والشام المتهمة بإشعال الفتنة بين فصائل المعارضة, والمعروفة بإستهدافها لأثنين من قادة الجيش الحر في شهر تموز. ويتهم الكثير من أعضاء المعارضة كتائب تابعة لقاعدة بكونها السبب الرئيسي لعدم وجود دعم بالأسلحة للجيش الحر، وهناك شائعات أيضاً حول أن القاعدة تميل للاستيلاء على شمال سوريا, حيث أنهم أعلنوا عن إمارات صغيرة تحت سيطرتهم.

حقوق نشر الفيديو لـ ابن الشام الانصاري.

آخر التقارير…