< 1 min read  | صور, وسائط متعددة

براميل متفجرة تهطل على حلب


December 17, 2013

معاقبة المدنيين: أكدت الهيئة العامة للثورة السورية يوم الأحد أن طيران نظام الأسد ارتكب عدة مجازر في مدينة حلب، حيث ألقى براميل متفجرة على أحياء متفرقة تحت سيطرة الثوار.

 “وفي حصيلة أولية راح ضحية البراميل 78 شهيداً وأكثر من 200 جريح بسبب البراميل المتفجرة،” حسبما صرِحت الهيئة العامة للثورة و منظمات معتدلة ومؤيدة للثورة خلال بيان صحفي.

ودمرت عدة سيارات بسبب البراميل المتفجرة، السلاح الغير مكلف المصمم لتدمير اي شيء موجود في نطاق انفجاره (شاهد ملخص سوريا على طول لأسلحة النظام هنا). ويظهر لنا الفيديو في الدقيقة 1:38 رجل تدمع عيناه ممسكاً بلوحة رقم السيارة، الشيء الوحيد المتبقي منها بالإضافة الى هوية سائق مركبة محروقة لم يعرف مصير صاحبها بعد.

الأحياء التي تعرضت للقصف هي الأرض الحمرا، الحيدرية، كرم البيك، الصالحين، دوار جسر الحج، الشيخ سعيد، والصاخور والتي تقع في القسم الشرقي من حلب.

ورداً على ذلك، أصدر لواء أحرار سوريا التابع للجيش الحر بياناً يهدد فيه بقصف بلدتي نبل والزهراء، اللتان تنتشر فيهما ميليشيات تابعة للنظام في حال “سقوط أي برميل فوق أهلنا المدنيين” في إشارة إلى المدنيين في المناطق التي تقع تحت سيطرة الثوار.

في حين يقوم الطيران الحربي اليوم الاثنين باستهداف حي طريق الباب كما نشرت لجان التنسيق المحلية. من جهة اخرى، نشرت وكالة سانا الرسمية التابعة للنظام يوم الاثنين بأنه تم القضاء على “مجموعات إرهابية مسلحة” بكامل أفرادها في أحياء السكري وكرم ميسر وقاضي عسكر وبستان القصر.

حقوق نشر الفيديو لـ أوغاريت نيوز.

تابعونا على فيسبوك و تويتر.

 

More Latest…