مدة القراءة: < 1 دقيقة | سياسة, صور, وسائط متعددة

تزعم المعارضة أن النظام إستهدف داريا بالغاز السام


يناير 15, 2014

 

 

 

الهجوم الكيميائي: يظهر هذا الفيديو الذي  نشر على موقع اليوتيوب يوم الأثنين نتائج ما زعمت مصادر المعارضة أنه كان هجوم بالغاز الكيميائي على بلدة داريا السورية، التي تبعد ٨كم غرب العاصمة دمشق. صرح مركز الإعلام السوري المعارض أن ثلاث مقاتلين قتلوا وعشرة أصيبوا جراء مشاكل في جهاز التنفس وإختناق بعد الهجوم.

“أصيب العشرات بواسطة الغازات السامة،” يروي مصور الفيديو من المجلس المحلي في داريا، في أثناء تصوير مشهد تلقي المصابين العلاج في العيادة الميدانية في الحي. لم يكن من الواضح على الفور أي نوع من الغازات قد أستخدم.

لقد واجهت البلدة حملة شرسة من النظام منذ السبت، وتعرضت للقصف بالعشرات من “البراميل المتفجرة” والآن حسبما ورد بالغاز السام.

من جانبها، نقلت صحيفة الوطن الموالية للنظام عن السكان أن صوت الإنفجارات كان صوت تدمير قوات النظام لأنفاق الثوار.

وأضاف المجلس المحلي على صفحته الخاصة في الفيسبوك أن القصف إستهدف “مسجد أبو سليمان الديراني الأثري في داريا، مما أدى إلى سقوط قبة المسجد.”

حوصرت داريا من قوات النظام لمدة تزيد عن العام، وشهدت معارك قوية وقصف عنيف مما أدى إلى تشريد الكثيرين وتدمير معظم المباني السكنية.

حقوق نشر الفيديو ل أورين نيوز.

تابعونا على فيسبوك و تويتر. 

آخر التقارير…