مدة القراءة: < 1 دقيقة | سياسة, صور, وسائط متعددة

داعش الى منبج، وهدنة تنتظر الرد!


يناير 20, 2014

هدنة أو فخ: توجه رتل من مقاتلي دولة العراق والشام (داعش) يوم الأحد الى مدينة منبج شمالي محافظة حلب والتي تبعد حوالي الـ 20كم عن الحدود التركية لتقاتل ضد الكتائب المعارضة كما نقل الناشط التابع لـ داعش أبو فراس الحلبي.

“لن تقوم لكم قائمة مادامت الدولة الإسلامية [داعش] قائمة،” قال أحد المقاتلين في الفيديو. “لنشعلها نار عليكم” أضاف آخر.

في حين شهدت منبج مقتل عدة مدنيين بينهم طفلة وامرأة وجرح آخرين نتيجة القصف العشوائي بقذائف الهاون على حي الكرامة في الجزء الجنوبي الشرقي من مدينة منبج، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين ثوار المدينة وتنظيم الدولة الإسلامية الذي يحاول اقتحامها مساء الأحد كما نقلت شبكة حلب نيوز.

من جهتها أدعت وكالة الأنباء السورية التابعة للنظام (سانا) بأن قذائف هاون التي سقطت على منبج “أطلقها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.”

أما داعش، فقد دعا زعيمها، ابو بكر البغدادي الأحد، الفصائل المسلحة التي تقاتل ضد تنظيمه الى الصلح والتفرغ لقتال من وصفهم بـ “النصيرية والروافض”، وذلك في تسجيل صوتي بثته مواقع جهادية. وأكد البغدادي أن داعش سيكف عن قتال الكتائب المعارضة في سوريا عندما يتوقفون عن قتاله.

حقوق نشر الفيديو لـ أبو يزن الحلبي.

تابعونا على فيسبوك و تويتر

آخر التقارير…