مدة القراءة: 3 دقائق | دير الزور, سياسة, مقابلات

دير الزور: من ضرب معسكر الصاعقة التابع للنظام؟


ديسمبر 7, 2015

ادعت وزارة الخارجية السورية أن طائرات التحالف الدولي الذي تقوده أميركا، قصفت بتسعة صواريخ أحد مواقعها العسكرية في محافظة دير الزور الخاضعة بمجملها لسيطرة تنظيم الدولة، يوم الأحد. ووصفته بـ”العدوان السافر”.

ووجهت وزارة الخارجية والمغتربين رسالة إلى كل من الأمين العام للامم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي تدين فيها هذا “العدوان السافر”، والذي “يتناقض بشكل صارخ مع أهداف ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة”.

وقالت الوزارة أن الطائرات ضربت معسكراً في بلدة العياش، يبعد10 كيلومترات  شمال غرب مدينة دير الزور، وأسفرت عن قتل ثلاثة جنود وإصابة 13، وتدمير مركبات ومخازن للذخيرة، وهذا المقر هو جزء من المناطق الخاضعة لسيطرة النظام، والتي تضم الأحياء الشمالية لمدينة دير الزور نفسها والمطار العسكري جنوب شرق المدينة، ومحاط الآن بمناطق يحكمها التنظيم.

بدوره، نفى المتحدث العسكري باسم التحالف، الكولونيل ستيف وارن، مسؤولية التحالف عن القصف، قائلا “لم ننفذ أي ضربات في ذلك الجزء من دير الزور”.

ونشرت الصفحة الإعلامية لحملة دير الزور تذبح بصمت المعارضة أن طيران التحالف الدولي استهدف معسكر الصاعقة التابع لقوات نظام الأسد بالقرب من بلدة عياش بريف ‫‏ديرالزور الغربي،  فيما تحدثت  صفحة إعلامية موالية للنظام عن وقوع قتلى وجرحى وتدمير معدات عسكرية في قصف لطائرات التحالف الاميركي على موقع للجيش السوري

ووفق ما قاله علي ليلي المدير التنفيذي لشبكة دير الزور 24، لمحمد الحاج علي، مراسل في سوريا على طول”، فإن  “مراسلي  الشبكة رصدوا 3 طائرات قامت بهذا القصف”، مرحجا أن القصف كان خطأً من جانب التحالف.

ما هي اخر المعلومات لديكم عن هذا القصف؟

رصد المراسلين في الشبكة 3 طائرات قامت بهذا القصف، القصف كان على أطراف المعسكر على أحد الثكنات الموجودة في محيطه، أغلب صفحات النظام السوري اعترفت بمقتل 5 جنود وعدد من الجرحى، وهذه المعلومات التي تم توثيقها 100% الى الان.

أنتم كشبكة اخبارية موجودة على الأرض في دير الزور ما رأيك بهذا القصف، هل كان خطأً أم انه مقصود من قبل التحالف؟

برأي الشخصي ان هذا القصف حدث عن طريق الخطأ، وهناك اتفاق مبرم بين النظام والتحالف منذ بداية هذه العمليات في سوريا، ولم يسبق لقوات التحالف بأن قامت بقصف مناطق للنظام ابدا.

لكن هناك نظرية اخرى تقول انه لا يوجد من تماس بين مناطق داعش ومناطق سيطرة النظام السوري فالمعسكر يبعد 4 كم عن مناطق داعش، وهذه النظرية محيرة قليلاً وتطرح العديد من الاسئلة عن توقيت هذه القصف وكيف كان هذا القصف عن طريق الخطأ، إلى الآن لم تتبين الصورة بشكل كامل.

كما أننا نؤكد أن هذه القصف كان من قبل قوات التحالف، فلم يرصد مراسلينا الموجودين هناك أي إقلاع لطائرات النظام في فترة قصف قوات التحالف.

ما هي النقاط التي تم قصفها، ماذا يوجد بها؟

هي ثكنة عسكرية ومستودعات ذخائر وسلاح للنظام السوري، وقد قام الجيش الحر بالعديد من الهجمات عليها ولكنه لم يتمكن من السيطرة عليها، كما أن داعش حين سيطرت على دير الزور شنت عليها عملية عسكرية ولم تتمكن ايضا من السيطرة عليها. مساحة الثكنة كبيرة جدا ويوجد بها خطة دفاع كبيرة جدا. ومن هذه الثكنة يتم قصف القرى والبلدات القريبة.

ولا يوجد مدنيين قريبين من المنطقة، أقرب نقطة يوجد فيها مدنيين تبعدعن الثكنة ما يقارب 6 كم.

برأيك إذا كان التحالف قد قصف هذه الثكنة عمداً، فما هدفه، هل هناك مخاوف من سيطرة تنظيم الدولة على هذه النقطة والإستيلاء على السلاح والذخائر فيها؟

إن كان يقصد قصف المنطقة برأي فهي رسالة إلى النظام بأن يقوم بإخلاء هذه المستودعات كي لا تقع بيد تنظيم الدولة. وفرصة داعش بالسيطرة على هذه الثكنة كبيرة فقد قامت من قبل بشن هجمات عليها، وان قامت بأي لحظة بشن هجوم على الثكنة بهدف السيطرة عليها، فسقوط هذه الثكنة سهل جدا مثل ما قام التنظيم بالسيطرة على مطار الرقة ومناطق مهمة أخرى، ان قام بوضع خطة عسكرية محكمة أي أن الأمر غير مستبعد.

مصدر الصور: شبكة أخبار دير الزور

آخر التقارير…