سوريا على طول: آخر الاخبار 02-05-2014


February 5, 2014

* إستمر قوات سلاح الجو السوري بإلقاء البراميل المتفجرة على حلب لليوم الخامس على التوالي يوم الأربعاء، قال الصحفي المدني في حلب لسوريا على طول، البراميل المتفجرة قتلت ٣٣ مدني في المدينة، كما ذكر مركز حلب الإعلامي، فيما وصفه وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية جون كيري “آحدث الأعمال الهجمية للنظام السوري”. على الأقل ٥ من ٣٣ قتيل هم من الأطفال عندما إنفجر البرميل بالمسجد حيث كانوا يذهبون إلى المدرسة.

الدمار في حلب يوم الأربعاء بعد سقوط برميل متفجر على خط توزيع الماء الرئيسي في حي المرجة. حقوق نشر الصورة حلب اليوم.

* وقع لواء صقور الشام المعارض الإسلامي لإتفاقية وقف إطلاق النار مع الدولة الإسلامية في العراق والشام يوم الثلاثاء. جاءت الإتفاقية بعد أكثر من شهر من العنف الشديد بين داعش وجماعات الثوار الآخرى من ضمنها جبهة النصرة، جيش المجاهدين، كتائب الجيش الحر، والجبهة الإسلامية، أقوى تحالف إسلامي والتي يكون لواء صقور الشام جزء منه. إشتبك الطرفي مؤخراً في شباط/ فبراير ١، عندما نصب مقاتلوا داعش كمين وقتلوا ٦ من مقاتلي صقور الشام. وإستمرت داعش في محاربت حلفاء صقور الشام في الجبهة الإسلامية حيث إستهدفت مقر أحرار الشام في مدينة دير الزور في بلدة الميادين بسيارة مفخخة يوم الثلاثاء. 

* إلتقى أحمد الجربا رئيس الائتلاف الوطني السوري مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مسكو يوم الثلاثاء في محاولة لتقوية علاقة المعارضة السورية مع روسيا، روسيا أحد أهم الداعمين الدوليين للنظام السوري. “أعتقد أننا ندخل مرحلة جديدة من العلاقات مع روسيا”، قال الجربا، مشيراً إلى أن لاروف كان “متفهماً” فيما يتعلق بموقف المعارضة وجها لوجه ضد الأسد. “لدينا الآن علاقات جيدة… وأتمنى أن يستمر التطور”. في هذه الأثناء، قال نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف لوكالة الأنباء الروسية أن سوريا مستعدة لإستكمال تدمير ترسانتها الكيميائية بحلول آذار/ مارس ١، رداً على الإدعاءات الغربية تجاه تأخير دمشق المتعمد لتلبية الجدول الزمني لإزالة مخزونها الكيميائي.

* أعلن برنامج الغذاء العالمي للأمم المتحدة يوم الثلاثاء أنها بدأت عملية نقل جوية لغذاء يكفي لإطعام ما يقارب ٣٠,٠٠٠ نازخ لمدة شهر في شمال سوريا. وهي ثاني عملية من نوعها في خلال ثلاثة أشهر، سيوفر برنامج الغذاء العالمي أكثر من ٤٠٠ طن متري من الغذاء والمواد الأخرى من ضمنها ملابس ومواد تنظيف لمناطق كانت بعيدة عن متناول قوافل المساعدات البرية منذ مايو ٢٠١٣. أيضاً في يوم الثلاثاء، إجتمع مسؤولين سوريين، وإيرانيين، وسويسريين في طهران لمناقشة تحسين وصول المساعدات الإنسانية إلى داخل سوريا، مع إستمرار قوافل مساعدات الأمم المتحدة بالإنتظار السماح لها بالدخول إلى المناطق المحاصرة في حمص كجزء من إتفاقية وقعها النظام مع وفد المعارضة خلال الجولة الأولى من محادثات جنيف الثاني.

* منعت الحكومة التركية أكثر من ٢,٠٠٠ لاجئ من دخول تركيا عبر مقاطعة الرقة لأكثر من ١٨ يوم، حسبما ذكر تقرير المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم الثلاثاء. كان معظم اللاجئين ينتظرون في الخارج بالقرب من السياج الحدودي الشائك بين تركيا وبلدة تل أبيض في محافظة الرقة. تستضيف تركيا حالياً ٥٩٤,٠٠٠ لاجئ سوري مسجل عند الأمم المتحدة، نصفهم تحت سن ١٨ عام.

More Latest…