مدة القراءة: 3 دقائق | جولة إخبارية, سياسة

سوريا على طول: آخر الاخبار 3-12-2014


مارس 12, 2014

 * في ظهور علني نادر، زار الرئيس بشار الأسد النازحين السوريين في ضاحية عدرا شمال شرق العاصمة دمشق يوم الأربعاء، حسبما ذكر موقع سيريا نيوز الموالي للحكومة. ان الأسد “زار مراكز استيعاب النازحين في عدرا، واستمع إلى احتياجاتهم وظروفهم،” وفقا لما نشر على صفحة الفيسبوك الرسمية للرئيس السوري. وسيطرت الجماعات المتمردة، بما في ذلك جماعة جيش الإسلام والجبهة الإسلامية على أجزاء من عدرا في منتصف شهر ديسمبر / كانون الاول، حيث زعمت وسائل الاعلام الموالية للنظام  أن مقاتلي المعارضة ارتكبوا مجزرة ضد الطائفة العلوية في عدرا.

بشار الاسد زار النازحين السوريين في عدرا، شمال شرق دمشق، يوم الاربعاء.

* استمرت الاشتباكات في يبرود بين قوات النظام المدعومة من قبل حزب الله وقوات المعارضة، حيث ذكر المركز الإعلامي في القلمون الأربعاء عن استمرار المعارك العنيفة على جبهة مزارع ريما في ظل قصف عنيف تتعرض له مدينة يبرود وأضاف المركز الإعلامي أن الثوار قام بتدمير منصة إطلاق صواريخ كورنيت تابعة لقوات النظام على جبهة السحل في حين نقل موقع قناة «الميادين» الفضائية الموالية لنظام الأسد اليوم الأربعاء عن مصادر قولهم: إن «الجيش سيطر بشكل كامل على أحياء ومنطقة مزارع ريما المجاورة ليبرود، مشيرة إلى أن “المنطقة التي سيطر عليها الجيش مساحتها نحو 20 كلم مربع بما فيها المجمعان الكويتي والقطري”.

* كشفت دراسة أجرتها منظمة أوكسفام الإغاثية الدولية بمناسبة مرور ثلاث سنوات على اندلاع الأزمة السورية أن نحو 65% من اللاجئين السوريين في الأردن يخشون عدم التمكن من العودة إلى سوريا. وقالت المنظمة إن “اللاجئين المشمولين في الدراسة يخشون من ألا يستطيعوا رؤية سوريا مرة أخرى،” وإن “65% منهم  عبروا عن خشيتهم من عدم التمكن من العودة إلى سوريا رغم رغبتهم الشديدة بالعودة.” وحسب الدراسة أعرب ثلث من سئلوا فقط عن أنهم يتوقعون العودة إلى الوطن، غير أن 78% منهم أوضحوا أنهم لا يعلمون متى يمكن أن يحدث ذلك. خرج ما يقارب 2.5 مليون سوري من بلادهم ونزح 6.5 ملايين شخص من منازلهم داخل سوريا. ويستضيف لبنان حاليا العدد الأكبر من اللاجئين السوريين (905 ألف لاجئ) يليه الأردن (575 ألف لاجئ) ثم تركيا (562 ألف لاجئ) والعراق (216 ألف لاجئ) ومصر (145 ألف لاجئ).

* اكد الناطق باسم جبهة النصرة، في القلمون عبد الله عزام الشامي، أن النظام السوري  اطلق سراح  143 من المعتقلات بعد تسليم راهبات دير مارتقلا، وأن من اطلق سراحهن موثقة اسمائهن في قائمة، لا يمكن عرضها على الاعلام. أما وزير الإعلام السوري عمران الزعبي  فقد خرج يوم الاثنين، حسبما أوردت صحيفة الوطن نقلاً وكالة سانا التابعة للنظام يقول بأن العدد الحقيقي للذين أطلق سراحهم مقابل الإفراج عن الراهبات”هو 25 شخصاً ممن لم تتلطخ أيديهم بدماء الشعب السوري،”في حين تم الإفراج  عن راهبات معلولا الـ13 مع خادماتهم الـ 3 يوم الأحد، بحسب إتفاق مسبق. وتم وصولهم صباح الاثنين، إلى نقطة جديدة يابوس السورية على الحدود مع لبنان.

* ذكرت شبكة شام الإخبارية أن قصف عنيف أستهدف مخيم اليرموك يوم الثلاثاء بقذائف الهاون  وتركز القصف على شارع الثلاثين ضمن المخيم، في حين ذكرت صحيفة لوطن السورية الموالية للنظام اليوم أن الاشتباكات العنيفة تواصلت على مداخل مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين الشمالية بين اللجان الشعبية الفلسطينية ومسلحي جبهة النصرة الذين تسللوا مؤخراً إلى اليرموك وعطلوا متابعة تنفيذ المبادرة السياسية لحل أزمة المخيم. وأضافت المصادر: إن «اللجان الشعبية دكت العديد من المقار التي يتحصن فيها مسلحي النصرة وسمعت أصوات الانفجارات في الأحياء المحيطة بالمخيم في وقت استمرت حالة الهدوء شبه التام في القسم الجنوبي من حي التضامن المجاور للمخيم من الجهة الشرقية والذي تتحصن به مجموعات مسلحة يذكر أنّ تجدد القصف والاشتباكات تزامن مع عودة جبهة النُصرة إلى الانتشار في المخيم وذلك بعد انسحاب قصير بداية الشهر الحالي اعتراضاً على عدم تطبيق قوات النظام لبنود اتفاقية الهدنة التي انسحبت النصرة بناء عليها وعدم توزيع مساعدات كافية للمدنيين أو الإفراج عن المعتقلين.

للمزيد من سوريا على طول، تابعونا على فيسبوك أو تويتر.

آخر التقارير…