“سوريا على طول” تقدم “ضاعت الدار”، سلسلة أفلام وثائقية قصيرة عن انتهاكات الملكية العقارية في سوريا


مايو 27, 2021

بيان صحفي

27 أيار/مايو 2021

“سوريا على طول” تقدم “ضاعت الدار”، سلسلة أفلام وثائقية قصيرة عن انتهاكات الملكية العقارية في سوريا

عمان- من صاحب صالون الحلاقة الذي شهد احتلال جماعات مسلحة منزله في عفرين، إلى الأخصائية النفسية التي صادرت الحكومة السورية منزلها في داريا، تتناول سلسلة “ضاعت الدار” الألم والغضب الشخصيين اللذين تولدهما انتهاك الملكيات العقارية، من مساكن وأراضٍ ومحال، في سوريا. 

“ضاعت الدار” هي سلسلة أفلام وثائقية قصيرة من ست حلقات، عن لاجئين سوريين يقيمون في كردستان العراق والأردن ولبنان، عانوا انتهاكات مست مليكاتهم العقارية في سوريا. وتوضح كل حلقة كيف ترك عقد من هذه الانتهاكات خلال سنوات الحرب ندوبًا عميقة على العائلات السورية. 

تتضمن السلسلة شهادات للاجئين أكراد وفلسطينيين ونساء. وقد تأثر المنتمون إلى هذه المجموعات بالانتهاكات بشكل مختلف. 

وستصدر حلقات السلسلة الست باللغتين العربية والإنجليزية خلال حزيران /يونيو المقبل على موقع “سوريا على طول”. وهي من إعداد وتصوير مراسلة “سوريا على طول” أليثيا مدينا، والموسيقى التصويرية من تأليف جواد مولى. 

وتشكل هذه السلسلة الوثائقية جزءاً من مشروع أكبر تعمل عليه “سوريا على طول” لتغطية القضايا الخاصة بانتهاك الملكية العقارية، ويتم نشر المواد المتعلقة به في قسم خاص على “موقع سوريا على طول”. فعشية إعادة إعمار سوريا، تعتبر معالجة حقوق الملكية العقارية مسألة أساسية في تحديد مستقبل البلد.

آخر التقارير…