صراع داخلي يدفع تنيظم الدولة إلى التراجع عن إخلاء قرى في ريف دير الزور


September 1, 2015

أدى صراع نشب بين مقاتلي تنظيم الدولة الأجانب وأبناء محافظة دير الزور المنضمين له إلى تراجع التنظيم، يوم الاثنين، عن قراره بإخلاء الريف الغربي للمحافظة من سكانها، حسب ما أفاد به ناشط إعلامي من مدينة دير الزور، لسوريا على طول.

وافاد محمد حسان، الناشط الإعلامي من دير الزور، لسوريا على طول، يوم الثلاثاء، أن والي تنظيم الدولة في دير الزور اصدر مرسوما، يوم الأحد، يأمر فيه المواطنين في الريف الغربي بإخلاء منازلهم خلال 48 ساعة، بحجة أن القاطنين في هذه المناطق يهربون البضائع إلى مناطق النظام المحاصرة في المدينة.

وأضاف أن مواجهات حدثت بين أبناء دير الزور المنضمين للتنظيم وما يسمى “المهاجرين” حول تنفيذ القرار، فاضطر التنظيم إلى تعديل القرار ليشمل أربع قرى فقط. وكانت لجان التنسيق المحلية قد نشرت القرار المعدل ونشره أيضا موقع الصوت والصورة.

وأوضح حسان أن لديه شكوكا حول السبب وراء قرار تنظيم الدولة، ويعتقد أن السبب الحقيقي هو التحضير للهجوم على مناطق سيطرة النظام المتبقية في شمال غرب دير الزور، لافتا إلى أن التنظيم استقدم تعزيزات كبيرة إلى تلك المناطق التي أصدر بحق سكانها قرار الإخلاء.

More Latest…