مدة القراءة: < 1 دقيقة | صور, وسائط متعددة

ضابط منشق يتهم النظام بالتلكؤ بتسليم الأسلحة الكيماوية


مارس 5, 2014

لعبة الكذب: أكد اللواء عدنان سلو  رئيس أركان إدارة الحرب الكيماوية السابق في الجيش السوري، يوم الثلاثاء أن النظام السوري يكذب بموضوع تسليم ترسانة السلاح الكيماوي السوري، وذلك خلال مقابلة بثتها قناة الجزيرة يوم الثلاثاء.

“النظام السوري يجب ان يكون انتهى من تسليم الترسانة الكيميائية في 6 شباط،” قال سلو مقدراً ترسانة النظام الكيماوية بـ 1300 طن.

“اذا كان النظام جاد في تسليم هذه الترسانة فأنه يستطيع في نهاية شهر نيسان ان يتخلص من هذه الترسانة،” أضاف سلو الذي انشق عن جيش الأسد بـ 14 حزيران 2012، ويتواجد الآن في أنطاكيا، جنوب تركيا.

“تسليم الترسانة الكيماوية حمت بشار الأسد من الضربة الجوية الاميركية المقررة،” أضاف سلو.

في غضون ذلك، قال هشام مروة، عضو الائتلاف الوطني السوري المعارض، يوم الثلاثاء في تصريح “لن يسلّم الأسد سلاحه، إلّا في حال واحد، يكمن في تلويح المجتمع الدولي له بالقوة العسكرية.”

في حين صرحت صحيفة الوطن الموالية للنظام، يوم الثلاثاء، عن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بأن سورية قدمت خطة لنقل جميع ما تبقى من مخزوناتها من الأسلحة الكيميائية إلى خارج البلاد قبل نهاية نيسان المقبل.

الجدير بالذكر، أن النظام السوري استخدم السلاح الكيماوي في عدة مناطق في سوريا، كان أهمها مجزرة الغوطة الشرقية في 21 آب، 2013 التي أكدت الولايات المتحدة مسؤلية النظام السوري بها. والتي راح ضحيتها حوالي 1286 قتيل حسب ما نشر المكتب الحقوقي الموحد.

 5 آذار / مارس 2014

حقوق نشر الفيديو لـ قناة الجزيرة الاخبارية.

للمزيد من سوريا على طول، تابعونا على فيسبوك أو تويتر.

آخر التقارير…