مدة القراءة: < 1 دقيقة | سياسة, صور, وسائط متعددة

عودة رياض الأسعد، يهاجم الائتلاف، والجيش الحر.


أكتوبر 9, 2013

هجوم آخر: هاجم مؤسس الجيش السوري الحر، رياض الأسعد، الائتلاف الوطني السوري وقيادة هيئة الأركان وأوضح بأنه لا يعترف بهذه التشكيلات التي تقوم على المال السياسي، “هناك لوبي يتحكم بالائتلاف يقوم بإقصاء كافة الشخصيات الوطنية التي تقول لا للغلط” وذلك في مقابلة مع قناة سوريا الغد يوم الثلاثاء.

قال الأسعد أن بعد توحيد الدعم المادي بيد قيادة الأركان “سقطت القصير، وتلكلخ، وحمص مازالت محاصرة، ومعضمية الشام” وأضاف بأنه لايرى من الائتلاف سوى التهديدات والبيانات على الفضائيات والتجيش وتمزيق الثورة، حيث يعتبر هذا الهجوم الثاني على الائتلاف بعد ما قام عدد من الكتائب بحلب بعدم الإعتراف أيضاً.

رياض الأسعد هو ضابط برتبة عقيد في الجيش السوري سابقاً ومؤسس الجيش السوري الحر. أعلن الأسعد انشقاقه عن الجيش في 4 يوليو 2011، وفي 29 يوليو أسَّسَ الجيش السوري الحر، حيث أصيب في يوم الإثنين 25 آذار 2013 في مدينة الميادين بدير الزور بانفجار عبوة ناسفة، تسبَّبت ببتر ساقه اليمنى.

أعرب الأسعد في نهاية اللقاء على أنه سيقوم “بمحكمة ثورية” لمحاكمة الائتلاف وهيئة الأركان وذلك “لتصحيح مسرى الثورة”

رياض الاسعد

حقوق نشر الصورة ل أسك من

حقوق نشر الفيديو لـ الثورة السورية الحرة

للمتابعة على صفحة الفيس بوك 
للمتابعة على التويتر

آخر التقارير…