قناص يشيع الفوضى في عملية الاخلاء الانساني لمخيم اليرموك


January 13, 2014

عالقون في مخيم اليرموك: فشلت عملية اخلاء المدنيين المقرر حدوثها يوم الاربعاء الماضي  في مخيم اليرموك للاجئين بريف دمشق. حيث تعتبر هذه المحاولة هي المحاولة الاولى من نوعها منذ ستة اشهر، وقد تم افشالها بسبب رصاصة قناص اصابت مواطن معروف بالمخيم بصدره.

وتعتبر الهيئة الوطنية الاهلية الفلسطينية هي المسؤولة عن ادارة شؤون المخيم عبر البقاء محايدين من الازمة السورية، تم اعلان السماح باخلاء 300 شخص بين مريض وطاعن بالسن من المخيم يوم الثلاثاء المصادف 7 كانون الثاني، ولكن العملية لم تكتمل. ويتخذ الثوار من المخيم كقاعدة لانطلاق عملياتهم من المخيم المحاصر من قبل قوات النظام والتي تواصل عمليات القصف على الثوار في الداخل.

وبينما كانت عملية الاخلاء مستمرة، أصابت رصاصة قناص احد ابرز شخصيات المخيم (ابو باسل) في صدره، حسبما نقلت وكالة الاعلام الفلسطينية، الفجر برس، والتي اضافت على الخبر ان “أبو باسل قد اصيب بطلقة قناص تابع لقوات النظام السوري لايقاف عملية لأخلاء المرضى من المخيم.”

بينما اتهم المواطنين الداعمين للنظام في المخيم ان هذا العمل تم على يد العصابات المسلحة لعرقلة عملية لأخلاءالمرضى وطلاب الجامعات، وفقاً لموقع جريدة الوطن المؤيد للنظام.

حقوق نشر الفيديو تعمد لـ الفجر برس.

تابعونا على فيسبوك و تويتر.

More Latest…