عمان- أكثر من تسع سنوات مرت على اندلاع الثورة في سوريا، لعبت خلالها المرأة السورية أدواراً رئيسة في مختلف المجالات والأنشطة، كما حظيت باهتمام المنظمات المناصرة لحقوقها. مع ذلك، ما تزال النساء السوريات يعشن "تحديات جندرية تزداد تعقيداً بحسب الطبقة الاجتماعية، وحجم نشاطهنّ السياسي"، كما عبّرت الناشطة السورية مارسيل شحوارو في حديثها إلى "سوريا على طول".

أيضاً، رغم الواقع الأفضل التي تعيشه المرأة السورية في ميدان العمل، عدا عن أدوارها في مواقع سياسية "كانت موصدة أمامها سابقاً"، كما قالت ديمة البري في تصريح سابق لـ"سوريا على طول"، فإن "الحرب زادت من الانتهاكات ضد المرأة بنسبة أكبر".

في إطار دعمها لقضايا المرأة السورية، وضمن ذلك المساهمة في القضاء على التمييز على أساس النوع الاجتماعي (الجندر)، أطلقت "سوريا على طول"، بتمويل من مؤسسة "كونراد أديناور" الألمانية، برنامجاً إعلامياً وتدريبياً بعنوان "ثورية"، تسرد من خلاله خمس نساء سوريات تجربتهنّ في مختلف المجالات، من قبيل النشاط السياسي والإعلامي والحقوقي، إضافة إلى تجربتهن الميدانية على الرغم مما تحمله من مخاطر أمنية.

وقد خُصصت حلقة خاصة من "ثورية" لكل ناشطة، تسرد فيها تجربتها خلال السنوات التسع الماضية، وأهم محطات حياتها على الصعيد الشخصي والمجتمعي، وصولاً إلى مغادرة وطنها بسبب الظروف المحيطة، وما تعرضت له من تحديات في "المنفى"، من قبيل عدم الاستقرار وإعادة بناء حياتها من جديد.

ولأن النساء السوريات يجب أن تلعبن دوراً فعالاً في صياغة مستقبل سوريا، تحدثت النساء أيضاً، في بودكاست "ثورية"، عن آمالهن وتطلعاتهن لمستقبل سوريا ومستقبلهنّ فيها.

من ناحية أخرى، يهدف المشروع إلى تعزيز حضور المرأة السورية في الإعلام، باعتبارها مصدراً مهماً للمعلومات، ناهيك عن أنها تتقاسم مع الرجل المصير المشترك نتيجة تداعيات الحرب الاجتماعية والاقتصادية والسياسية. وتحقيقاً للعدالة في التغطية الإعلامية لقضايا النساء وتمكينهن من إعلاء أصواتهن، خصصت "سوريا على طول" ورشة تدريبية لكوادرها الصحفية بهدف تحسين حظوظ المرأة السورية في التغطية الإعلامية. بالإضافة إلى بودكاست "ثورية" تنتج "سوريا على طول" عدداً من التقارير الصحفية الخاصة بالجندر (النوع الاجتماعي)، كما تهدف إلى تعزيز التوازن الجندري في إنتاجها الصحفي

شارك في إنتاج "ثورية": عمار حمو في الإعداد، آلاء نصار في التعليق الصوتي، روهان أدفاني في المونتاج، وأندرو براون مصمماً للشعار. فيما الملكية الفكرية للموسيقا المستخدمة في البودكاست فهي لطارق اليمني.

 

الحلقة الأولى: لبنى مرعي في "ثورية": أسهمت الثورة في خلق وعي سياسي هو بحد ذاته انتصار

الحلقة الثانية: بيان ريحان في "ثورية": ثورة على جبهتين

الحلقة الثالثة: مرسيل شحوارو في "ثورية": النساء السوريات في مواجهة تحديات جندرية

الحلقة الرابعة: نور الخطيب في "ثورية": بعد تجربة السجن متمسكة بالثورة ومدافعة عن المعتقلين

الحلقة الخامسة: سارة الحوراني في "ثورية": من "سانا" الرسمية إلى "الخوذ البيضاء" رفضاً لتزوير الحقائق ونصرة للضحايا